5 طرق ستجعل أي امرأة ترغب فيك

 كيف تجعل النساء يغرمن بك؟

– هل أنت معجب بفتاة وتريد أن تجعلها مهتمة بك؟

– هل أنت في علاقة على وشك أن تفقد رونقها؟

– هل أنت معجب بصديقتك وتتمنى أن تبادلك الشعور نفسه؟

لحسن الحظ، يوجد شيء يمكنك فعله في هذا الصدد. فيما عدا أن أغلب الرجال لم يعرفوه أو أنهم لا يعرفون من أين يبدأون.

إليك الفرصة التي تجعل النساء لا يقاوِمنْك:

أولاً: عليك استيعاب الشيء المحدد الذي يخلق الانجذاب

تملك النساء، مثل الرجال، حدس جاذبيةٍ مصمَّماً، من خلال عملية الانتخاب الطبيعي، كي يعزز إمكانية بقائهن على قيد الحياة ونجاحهن في الإنجاب.

5 طرق ستجعل أي امرأة ترغب فيك


عندما يتواصل الرجال والنساء، تبحث المناطق الفطرية من الدماغ عن أي علامات تشير إلى أن الشخص الآخر يستحق السعي وراءه.

على سبيل المثال، سوف يبحث دماغ النساء عن علامات تتعلق بالصحة والمكانة الاجتماعية والذكاء العاطفي.

تبحث النساء عن علامات جاذبية، من خلال التواصل وخوض الأحاديث مع الرجال.

تعتبر الفكاهة من سمات الجاذبية المميزة.

إذ إنها ممتعة في ذاتها، لكنها أيضاً إشارة تدل على الذكاء الاجتماعي، والثقة، والوعي بالذات، والإبداع، والجاذبية.

فالنساء لا تحب الأشخاص المضحكين فقط، بل يُفْتَنَّ بهم. يمكن أن تحظى بصحة جيدة، ومكانة رائعة، لكنك لن تكون جذاباً إذا لم تستطع توجيه الرسائل الصحيحة.

1- امتلك زمام المبادرة

تحتاج أي امرأة أن ترى أنك تُقدِّر حياتك الخاصة وتسعى وراء ما تريد.

إذ تحلل لا شعورياً كيف يمكن أن يكون أحدكما مناسباً للآخر، وقدرتك على الازدهار والبقاء.

تعرض المبادرة حس القيادة لديك، وقدرتك على قيادة حياتك الخاصة. إنه امتلاك الرغبة في إتمام الأشياء وتحمُّل مسؤولية إنجاز شيء ما.

يمكن إظهار المبادرة، من خلال الأفعال وليس الأقوال والوعود. يتعلق الأمر بأن تكون ممسكاً بزمام الأمور دون التحكم في أي شخص.

تنجذب النساء عندما تعرف أن رجلها قادر على التعامل مع أي موقف يواجهه، وذلك يجعلها تشعر بالحماية على جميع المستويات.

امسِك يدها عند عبور الطريق، وعندما تسيران معاً فلتكن أنت على الجانب الخارجي من الطريق بجانب السيارات.

حافِظ على أن تكون موجوداً في أغلب الأوقات إلى جوارها. يُظهر هذا أنك موجود من أجلها، من دون الحاجة إلى قول شيء على الإطلاق. لذا، عليك تولي المسؤولية!

2- عِش حياتك بشغف

تنجذب المرأة إلى الرجل الذي يعيش حياة شغوفة ويكون مُحبّاً للاطلاع، وتحب الرجل الذي ينجز أهدافه.

فأي رجل لديه شهية تجاه الحياة ويطمح إلى تحقيق أهدافه يبدو رجلاً مثيراً للنساء.

ليس عليك أن تكون رياضياً أو مديراً تنفيذياً مشهوراً، فيمكنك في الواقع أن تكون مبتدئاً في أي شيء، وكل ما عليك أن تفعله هو أن يكون لديك حلم وتتخذ خطوات نحو تحقيقه.

وستجد أن ذلك يبدو شيئاً لامعاً في عينَي أي امرأة، وهو ما يجذبهنّ إليك فوراً، إذ إن رؤية رجل يسعى وراء اهتماماته، تُظهر لأي امرأة أنه من الممكن أن يبذل مجهوداً كبيراً من أجل الوصول إليها.

3- أظهِر قابليتك للتأثر

يشير إظهار أنك قابل للتأثر إلى أن لديك إدراكاً ذاتياً، وأنك مستقر عاطفياً، وأنك تشعر بأمان كافٍ للتعبير عن مشاعرك.

فلا تكن ذلك الشخص البارد الذي لا يشعر بأي شيء، إذ إن امتلاكك طاقة ذكورية والسماح لنفسك بأن تكون قابلاً للتأثر يعطيان إشارة إلى قوتك الحقيقية. وإنها إشارة عميقة ودقيقة إلى سموِّ مكانتك.

هذا فضلاً عن أن الانفتاح والثقة يعمقان درجة التواصل، وهو ما يساعد على جعل المرأة تشعر بالراحة وهي معك. تساعد الراحة في بناء الثقة، والثقة تؤدي إلى وجود رغبة في العلاقة الحميمية.

إحدى الطرق الأكثر فاعليةً والتي تُظهرك أمام أي امرأة قابلاً للتأثر، هي أن تشارك معها قصة شعرت فيها بأنك حزين أو خائف أو مهزوم.

لا تجعلها قصة حزينة للغاية، واكتفِ بمشاركة شيء كان صعباً لكنه لم يشكل عائقاً أمامك. واعلم أن مشاركة لحظات الضعف والتأثر تجعل النساء يرغبن فيك.

4- كن "كبيراً" بحضورك

تريد المرأة الرجل الذي يجعلها تشعر بالأمان والحماية. يجذب طول القامة وقوة البنية المرأة، لأنهما يُشعرانها بالأمان في الحال.

لكنَّ وهْم الأمن يمكن أن يزول بسرعة إذا لم ترافقه الشجاعة الحقيقية، والعطف، والاستقرار العاطفي.

قد يكون من غير المنصف أن الرجال ذوي البنية الجسدية الضخمة يجذبون النساء أكثر من غيرهم، لا سيما نظراً إلى أن الحجم لا يعني أنهم يجعلون النساء يشعرن بأمان أكبر.

يمكن أن تكون "كبيراً" بحضورك! إذا كانت وضعية الجسد منفتحة ومسترخية مع مد كتفيك إلى الوراء، فتأكَّد أن التأثير سيسري.

5- كن مستمعاً جيداً لما بين السطور

تتحدث المرأة 20 ألف كلمة يومياً في المتوسط، ويتحدث الرجال نحو 7 آلاف كلمة.

لا يعني ذلك أن الرجال عليهم زيادة معدل الكلام، بل يعني أن عليهم أداء دور المستمع أكثر من المتحدث.

لا يعني الاستماع الجيد أن تتذكر 20 ألف كلمة يومياً، بل تعني أنك قادر على استيعاب النوايا الكامنة وراء ما تقوله النساء وما هي الأحاسيس التي يعبرن عنها.

يجب عليك ألا تردد ما سمعته، بل اطرح أسئلة رصينة تُثبت أنك استمعت ما يكفي. سوف تعطيها إشارة بأنك متعاطف معها وتهتم بأمرها وتدرك الشعور الذي ينتابها.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -